عاجل

عشية جولة الاعادة لانتخابات الرئاسة في ليبيريا قتل ثلاثة أشخاص على الأقل، في العاصمة منروفيا، عندما قامت الشرطة بتفريق مظاهرة نظمتها المعارضة.المسيرة شارك فيها مئات من أنصار حزب المؤتمر من أجل التغيير الديمقراطي، الحزب المعارض الرئيسي في البلاد، بزعامة ونستون توبمان، الذي دعا الى مقاطعة الانتخابات، قائلا انه يخشى أن تشهد الدورة الثانية تزويرا كما حدث في الدورة الأولى على حد قوله.وكانت الرئيسة الليبيرية الين جونسون سيرليف رئيسة حزب الوحدة فازت في انتخابات الشهر الماضي، اذ حصلت على أربعة وأربعين في المائة تقريبا من الأصوات، متقدمة على توبمان الذي تحصل على أكثر من اثنين وثلاثين في المائة من الأصوات، ولكن الفرق لم يكن كافيا لتجنب جولة اعادة.