عاجل

أعلن البنك المركزي الأوروبي أن عضو مجلس إدارته الإيطالي بيني سماغي قدم استقالته يوم الخميس حيث مورست عليه ضغوط كبيرة ليتخلى عن منصبه لمرشح فرنسي بعد تسلم مواطنه ماريو دراغي رئاسة البنك. وسيغادر سماغي المنصب نهاية العام الجاري للتدريس في جامعة هارفارد الأمريكية.