عاجل

تقرأ الآن:

سلطات مراقبة البورصات الفرنسية تحقق في خطأ ستاندرد أند بورز


فرنسا

سلطات مراقبة البورصات الفرنسية تحقق في خطأ ستاندرد أند بورز

فتحت سلطات مراقبة البورصات الفرنسية تحقيقا في الخطأ الذي ارتكبته وكالة ستاندرد أند بورز بتجريد باريس من تصنيفها الائتماني الممتاز. فتح التحقيق يأتي استجابة لطلب تقدم به وزير الاقتصاد الفرنسي فرانسوا باروان لدى سلطات مراقبة البورصات الفرنسية والأوروبية.

قالت الناطقة باسم المفوضية الأوروبية شانتال هيوز: “الحادثة خطيرة وهي تظهر أنه في ظل هذه التوترات والتقلبات التي تشهدها أسواق المال، يجب أن يتحلى اللاعبون في الأسواق بقدر كبير من المسؤولية”.

يشار إلى أن فرنسا طالبت مرارا بكبح تأثير وكالات التصنيف الأمريكية، حيث أبدت دعما لاقتراح تقدمت به المفوضية الأوروبية بإنشاء وكالة تصنيف أوروبية، ومنع تخفيض تصنيف الدول حينما تحدث مضاربات في البورصات.