عاجل

غادر الرهائن الفرنسيين الثلاثة الذين افرج عنهم بعد اشهر من الاحتجاز، قاعدة السيب الجوية بالقرب من العاصمة العمانية مسقط الى فرنسا.

وكان الفرنسيون الثلاثة وهم امرأتان ورجل،وصلوا على متن طائرة عسكرية عمانية قادمة من مدينة صلالة في جنوب السلطنة، وبدوا بصحة جيدة بعد الافراج عنهم في جنوب اليمن، وذلك في اعقاب دفع فدية بحسب مصادر قبلية،نفتها فرنسا.

نحن ممتنون لصاحب الجلالة السلطان قابوس في سلطنة عمان على المجهودات التي قام بها للمساعدة على تحريرنا

وكان الفرنسيون الثلاثة يعملون مع منظمة إنسانية ضمن فريق يضم سبعة عشرة يمنيا في سيئون شرق العاصمة اليمنية صنعاء،قبل تعرضهم لعملية اختطاف مقابل طلب فدية مالية،فيما قالت السلطات اليمنية إنهم رفضوا الحصول على حماية قبل خطفهم.

وكانت الرئاسة الفرنسية قد اعلنت في بيان لها ان الرئيس ساركوزي تبلغ بالافراج عن موظفي الاغاثة الانسانية الثلاثة المختطفين في اليمن منذ شهر ماي الماضي،كما عبرت عن امتنانها للسلطات العمانية على المساعدة في الإفراج عنهم.