عاجل

تقرأ الآن:

لوب يحرز اللقب العالمي الثامن على التوالي


رياضة

لوب يحرز اللقب العالمي الثامن على التوالي

ضمن الفرنسي سيباستيان لوب، سائق سيتروين دي اس ثلاثة، إحراز اللقـب العالمي الثامن على التوالي بعيد انسحاب مطارده المباشر الفنلندي ميكو هيرفونن سائق فورد فييستا، من اليوم الثاني من منافسات رالي بريطانيا المرحلة الثالثة عشرة، والأخيرة من بطولة العالم للراليات.

واضطر هيرفونن إلى الانسحاب من منافسات اليوم الثاني بسبب إرتفـاع درجة حرارة محرك سيارته في المرحلة الخاصة السابعة صباح يوم الجمعة، ما اضطره للعدول عن

المـشاركة عـند إنطـلاقة منافسات اليوم الثالث السبت وبالتالي انسحب من المنافسة. وكان هيرفونن يتخلف بفارق عشرين دقيقة عن لوب قبل انسحابه اليوم.

وكان لوب يتفـوق على هيرفونن بفارق ثـماني نقـاط قبـل رالي بريطانيا، وبعـد انسحاب السائق الفنلندي لم يعد بإمكانه حرمان السائق الفرنسي من مواصلة ريادته في بطولة العالم والتتويج باللقب الثامن على التوالي.

وبعد ثلاث ساعات من محاولات إصلاح سيارة هيرفـونن من طرف القـسم الميـكانيكي للفريق وهي المدة القانونية المسـموحة لذلك، لم يفلحوا في إعادة تشغيل السيارة، ما اضطر السائق إلى الإنسحاب.

وكان هيرفونن أعلن مباشرة بعد العطل الذي طال سيارته: “اللقـب ضاع، أنا متأكد“، فيما كان قائد فورد مالكولم ويلسون قد صـرح قائـلاً: “سنحاول إصلاح السـيارة حتى يتمكن ميكو من الانطـلاق صباح غد، ولكني أخشى أن يكـون المحرك قد تضـرر كثـيراً كون هيرفونن قاد السيارة لمسافة 5 إلى 6 كيلومترات من دون ماء”.

وكان يتعين على هيرفونن كسب تسع نقاط أكثر من لوب في رالي بريطانيا ليمنعه من التتويج للمرة الثامنة وهو رقم قياسي في عالم رياضة السيارات.

لوب اسم خفيف النطق ثقيل من حيث عدد الالقاب , مسيرة رائعة هي التي قادها صاحب السبع و الثلاثين ربيعا في كل السباقات التي خاضها هدا الموسم و التي حصد فيها خمسة راليات من مجموع ثلاث عشرة هذا الموسم لينهي سنة الفين و احدى عشر بثمان و ستين تتويجا منذ دخوله عالم الراليات و السرعة و كان اول لقب عالمي له في الفين واربعة .

الفرنسي الذي اراد في فترة من الفترات الانظمام الى فريق رادبول للفورميلا واحد بعدما اجرى بعض التجارب معهم لكنه عدل عن ذلك لعدم استعداده في الوقت الراهن على التغيير.

للعلم لوب الذي يريد اعطاء دفعة جديدة للرياضة التي تستهويه قام بانشاء فريق جديد للتنافس على مدى الاربع و العشرين ساعة على التوالي في محاوله للغوص في عالم اخر للسرعة و الاثارة .