عاجل

تقرأ الآن:

ألمانيا في حيرة من أمرها أمام جرائم النازية


ألمانيا

ألمانيا في حيرة من أمرها أمام جرائم النازية

عقب اكتشاف ثلاثة من النازيين الجدد قاموا على مدار السنوات الماضية بقتل عشرة أشخاص ثمانية أتراك ويوناني وشرطية ألمانية اعتقلت الشرطة نهاية الأسبوع المنصرم شخصا رابعا على خلفية ارتباطه بالمجموعة القاتلة.العصابة هي تنظيم يميني نازي مسلح يستهدف الأجانب ويقوم بعمليات سطو مسلح طالت 14 بنكا في كل أرجاء ألمانيا.الشبكة تضم نشطاء داخل وخارج البلاد وعددهم أكبر مما كانت تتصور عناصر الأمن.

في مدينة لاوناو بولاية سكسونيا تم القبض على شريك النازيين الجدد الثلاثة وكان يعمل في محطة للبنزين.

“لقد كان طيبا ولطيفا مع جميع الزبائن ولذلك لا أفهم لماذا كان يجب أن عليه أن ينتمي الى هذه المجموعة.“يقول هذا المواطن.

اليمين المتطرف يستهدف الاثنيات غير الألمانية المقيمة في البلاد وخاصة الأتراك بحكم أنهم يمثلون أغلبية المهاجرين.ويتركز نشاط اليمين في شرق وجنوب ألمانيا.

هل تفاجأتم بهذه الواقعة؟

“من ناحية نعم ، ومن ناحية أخرى نحن نعلم أن في هذه المنطقة،هناك الكثير من النازيين الجدد.“تقول هذه السيدة.

ألمانيا تقف اليوم في حيرة من أمرها أمام جرائم اليمين المتطرف النازي الذي دمر البلاد والعالم قبل ستة عقود عن طريق الحزب النازي.