عاجل

الأحزاب الفائزة في الانتخابات التشريعية التونسية تتوصل إلى اتفاق حول تقاسم المناصب

تقرأ الآن:

الأحزاب الفائزة في الانتخابات التشريعية التونسية تتوصل إلى اتفاق حول تقاسم المناصب

حجم النص Aa Aa

المشاورات بين أحزاب التحالف الذي أفرزته الانتخابات التشريعية التونسية في الثالث والعشرين من أكتوبر/تشرين الأول الماضي تفضي إلى منح الأمين العام لحركة النهضة حمادي جبالي منصبَ رئاسة الحكومة الذي يُعدُّ الأهم من حيث الصلاحيات والمسؤوليات المنوطة به في الجهاز التنفيذي التونسي، فيما أُسنِدتْ رئاسة الجمهورية لرئيس حزب المؤتمر من أجل الجمهورية الطبيب الجراح اليساري القومي منصف المرزوقي الحليف السابق لحركة النهضة في عهد المعارضة لنظام الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي.

وكُلِّف رئيس حزب التكتل اليساري العلماني مصطفى بن جعفر برئاسة المجلس التأسيسي.

الانتخابات التشريعية التونسية الأولى في عهد ما بعد بن علي فازت بها حركة النهضة ذات التوجه الإسلامي المعتدل التي نالت تسعين مقعدا برلمانيا من أصل مائتين وسبعة عشر مقابل ثلاثين مقعدا لحزب المؤتمر الذي يتزعمه منصف المرزوقي.