عاجل

أعلنت أونج سان سو تشي زعيمة الرابطة الوطنية من أجل الديمقراطية

جماعة المعارضة الرئيسية في مينامار ترشحها للانتخابات التكميلية القادمة .

هذا الاعلان جاء بعد اجتماع عقدته الرابطة من اجل تسجيلها كحزب ما يعطيها الحق في أن تتنافس في الانتخابات التكميلية المتوقع أن تجرى مطلع العام المقبل.

زعيمة المعارضة كانت قد فازت في الانتخابات البورمية عام 1990 لكنها منعت من ممارسة النشاط السياسي.

يذكر أن النظام البورمي كان قد باشر منذ عام عملية انفتاح تضمنت اطلاق سراح سو تشي وتنظيم انتخابات كانت الاولى منذ عشرين عاما وتشكيل حكومة “مدنية” ولو ان الجيش ما زال يسيطر عليها.