عاجل

تقرأ الآن:

رئيس الحكومة الإيطالي الجديد يحظى بثقة البرلمان ويستعد لمقارعة الأزمة المالية


إيطاليا

رئيس الحكومة الإيطالي الجديد يحظى بثقة البرلمان ويستعد لمقارعة الأزمة المالية

ماريو مونتي رئيس الوزراء الإيطالي الجديد يفوز بثقة مجلس النواب بعد حصوله على ثقة مجلس الشيوخ الخميس الماضي.

مهمة ماريو مونتي لن تكون هينة ولا مضمونة النتائج، إذ يتعين عليه تحسين صورة بلاده من الناحية المالية واستعادة التوازن المفقود لمالية البلاد عبْر إصلاحات عميقة وقاسية قد تدوم سنوات.

ماسيمو فرانكو أحد صحفيي الجريدة الإيطالية “لا كورييرا ديلا سيرا” يعلق عن مهمة ماريو مونتي الحساسة قائلا:

“إنه أستاذ وليس رجلا سياسيا. يُنظر إليه كشخص أتى به القدر لإنقاذ إيطاليا، لكنه ليس أكثر من شخص كغيره سيحاول إنعاش هذا البلد. المهمة ليست سهلة وتتطلب طول النفس”.

حدة المشاكل الاقتصادية في إيطاليا التي خلفها حُكْمُ سيلفيو بيرلسكوني قد لا تصمد أمامه الصلاحيات الواسعة التي يحظى بها ماريو مونتي والسند الذي يتمتع به في البرلمان رغم الآمال المعلقة عليه.

أحد المواطنين يقول:

“مهما كان، سيكون الوضع أفضل مما كان عليه في عهد سابقه، وسوف يحاول على الأقل إنقاذ الوضع. أنا أتفق معه وأتمنى أن ينفذَ إصلاحات جبائية جدية”.

ماريو مونتي يستعد لإلقاء كلمة يشرح فيها معالم سياسته خلال القمة التي تجمعه الخميس بالرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي والمستشارة الألمانية آنجيلا ميركيل في ستراسبورغ. كما سيزور بعدها بروكسيل لإقناع المفوضية الأوروبية ببرنامجه للحد من الأزمة المالية التي تعصف ببلاده وبكامل منطقة اليورو.