عاجل

تقرأ الآن:

سيف الاسلام من مهندس اصلاحي الى معتقل ينتظر المحاكمة


ليبيا

سيف الاسلام من مهندس اصلاحي الى معتقل ينتظر المحاكمة

لم يشغل سيف الاسلام القذافي البالغ من العمر 39 عاما اي منصب رسمي لكنه كان الابن المفضل للعقيد القذافي ما اعطاه نفوذا كبيرا .

كان موفدالنظام الليبي الاكثر مصداقية ومهندس الاصلاحات والحريص على تطبيع العلاقات بين ليبيا والغرب.

خاض مقاومة شرسة من اجل انقاذ نظام والده فكان ثاني شخصية دافعت عن النظام الليببي بعد انطلاق ثورة 17 فبراير، وقد ظهر على شاشات التلفزيون لانتقاد الثوار و وصفهم بـ“العملاء” و“الخونة”

المحكمة الجنائية الدولية اصدرت بحقة في 27 حزيران/يونيو الماضي مذكرة توقيف دولية بتهمة ارتكاب جرائم ضد الانسانية كما اتهمته بلعب “دور اساسي في تنفيذ الخطة” التي اعدها والده لقمع الانتفاضة الشعبية بكل الوسائل.

يذكر ان سيف الاسلام هو اخر ابناء معمر القذافي الفارين في ليبيا, حيث ان ثلاثة من اخوته قتلوا خلال النزاع .