عاجل

تقرأ الآن:

مقتل عشرين شخصا في المواجهات المستمرة بين قوات الأمن المصرية والمحتجين


مصر

مقتل عشرين شخصا في المواجهات المستمرة بين قوات الأمن المصرية والمحتجين

عشرون قتيلا واكثر من الف وخمسمائة جريح… تلك هي حصيلة المواجهات المستمرة منذ ثلاثة ايام بين قوات الأمن المصرية والمتظاهرين في ميدان التحرير بالقاهرة والشوارع المحيطة به، والذين يطالبون بإسقاط المجلس العسكري وتسليم الحكم الى سلطة مدنية…يأتي ذلك قبل اسبوع من اجراء أول إنتخابات تشريعية في مصر بعد الإطاحة بالرئيس السابق حسني مبارك..المواجهات بين الجانبين شهدت عمليات كر وفر، اذ تمكنت قوات الأمن من اخلاء ميدان التحرير من المعتصمين ليلة البارحة باستخدام الهراوات والقنابل المسيلة للدموع، لكن الإشتباكات سرعان ما تجددت صباح اليوم اثر محاولة المعتصمين العودة الى ميدانهم بعدما قاموا بحشد صفوفهم ورشق قوات الأمن بالحجارة.يقول احد المحتجين:” هذا المجلس العسكري فاسد، لأن من يقوده هو حسين طنطاوي، احد رموز النظام القديم.”
فيما يضيف آخر:” مطلبنا الأساسي هو محاكمة رموز نظام مبارك، لقد فقدنا الثقة في المجلس العسكري، لأنه لا ينفذ شيئا مما يقوله”
ورغم ان المجلس الأعلى للقوات المسلحة المصرية، سارع إلى الإعلان أن هذه الأحداث لن تؤثر في العملية الانتخابية، فإن تصاعد المواجهات وتزايد اعداد القتلى و المصابين، اثارت المخاوف من الغاء الانتخابات التشريعية المقررة في الثامن والعشرين من تشرين الثاني/نوفمبر الحالي أو تأجيلها.