عاجل

محاكمة تاريخية لنظام الخمير الحمر في كمبوديا

تقرأ الآن:

محاكمة تاريخية لنظام الخمير الحمر في كمبوديا

حجم النص Aa Aa

محاكمة تاريخية في العاصمة الكمبودية بنوم بنة، لثلاثة من قادة نظام الخمير الحمر

لإتهامهم بارتكاب ابادة جماعية وجرائم ضد الانسانية في سبعينيات القرن الماضي..

وهم المنظر الايديولوجي في نظام الخمير الحمر نون تشيا ووزير الخارجية يانغ ساري، ورئيس “كمبوديا الديمقراطية” سابقا خيو سمفان . فيما تغيب عن هذه المحاكمة، وزيرة الشؤون الاجتماعية يانغ ثيريث لاصابتها بالجنون .اذ امر القضاة الاسبوع الماضي بالافراج الفوري عنها، لكن غرفة الاستئناف امرت بابقائها موقوفة في انتظار إصدار قرار بشأنها في غضون اسبوعين.

يقول المكلف بالإتصالات في الدوائر الاستثنائية لمحاكم كمبوديا، لارس اولسن :

“نعتقد انه من المهم ان يسمح للمحكمة بالعمل بشكل مستقل، وهو ما طالبنا به من قبل حتى لا نتلقى اوامرمن اي طرف كان، سواء من الحكومة او من الأمم المتحدة او من المجتمع الدولي.”

ويعتبر افتتاح محاكمة طال نتظارها، لاكبر مسؤولي نظام بول بوت الذي توفي عام 1998، دون محاكمة رسمية، لحظة تاريخية في بلاد تأمل في التوصل اخيرا الى طي مرحلة قاتمة في تاريخها، قتل فيها حوالي مليوني شخص بين عامي 1975و 1979نتيجة الاعدام اوالتعذيب اوالجوع .

وفيما يخشى مئات الناجين ان يتوفى بعض المتهمين قبل النطق بالحكم، عمدت المحكمة التي تدعمها الأمم المتحدة، الى تجزئة المحاكمة للتسريع في الاجراءات.