عاجل

ثلاث حافلات تركية تعرضت الى هجوم من قبل جنود سوريين عند حاجز امني  على الحدود السورية، ما ادى الى اصابة اثنين من المواطنين الاتراك.
 
 قافلة الحافلات، كان تقل حجاجا اتراكا عائدين الى بلادهم من الاراضي السعودية بعد آداء فريضة الحج ، حين فتح الجنود السوريون النار عليهم بطريقة عشوائية ما ادى الى اصابة سائق احدى الحافلات وراكب بجروج ، غير ان القافلة تمكنت من مواصلة طريقها الى المنطقة الحدودية التركية.
 
شهود عيان من الركاب، قالوا ان الجنود اوقفوا قافلتهم عند حاجز امني وطلبوا منهم النزول محاولين طمأنتهم، ثم ما لبثوا ان فتحوا نيران أسلحتهم دون سابق انذار .
 
المصابان نقلا على وجه السرعة الى مستشفى في مدينة انطاكيا التركية على الحدودية مع سوريا، والمعروف ان العديد من الحجاج الاتراك يتوجهون الى مكة المكرمة برا عبر الأراضي السورية .