عاجل

تقرأ الآن:

المتظاهرون يُطالبون برحيل المجلس الأعلى العسكري وإقامة حكومة مدنية


مصر

المتظاهرون يُطالبون برحيل المجلس الأعلى العسكري وإقامة حكومة مدنية

إشتباكات جديدة بين آلاف المتظاهرين وقوات الأمن في ميدان التحرير وسـط القاهرة. المحتجون مصرون على مواصلة حركتهم، والإعتصام في المـيدان طالما أنّ المجلس العسكري ما زال يحكم مصر. هذه المواجهات أدت إلى مقتل ثلاثة وثلاثين شخصاً منذ السبت في أسوأ موجة من العنف منذ الانتفاضة التي أطاحت بالرئيس حسني مبارك.

هذا المتظاهر قال:” أهم شيء هو إستقالة المشير طنطاوي، أسامة عنان والمجلس

العسكري، ثم إستقالة الحكومة..”. متظاهر آخر يقول: “ من الضروري أن يستقيل

المشير، لقد تعبنا، من الضروري أن يرحل الجيش”.

ومن الممكن أن يُهدد العنف الذي تشهده القاهرة وعدة مدن مصرية يُهدد بتعطـيل أول انتخابات تشريعية حرة منذ عقود والمقرر تنظـيمها في الثامن والعشـرين من تشـرين الثاني-نوفمبر، حيث تحتدم الاشتباكات منذ أن استخدمت قوات الأمن، والتي استعانت بالجيش بالهراوات والغاز المسيل للدموع لفض تجمع المحتجين المطالبين بأن يسلم المجلس الأعلى للقوات المسلحة السلطة إلى المدنيين.