عاجل

شهدت أسهم عملاقة السياحة توماس كوك تراجعا حادا في تداولات الثلاثاء حيث فقدت ثلاثة أرباع قيمتها بعد إعلانها أنها بدأت جولة جديدة من المفاوضات مع البنوك للحصول على مساعدة مالية، وذلك بسبب تدهور أدائها التجاري وحاجتها الماسة إلى سيولة نقدية ما يجعلها معرضة لمخاطر التخلف عن سداد الديون.