عاجل

تقرأ الآن:

إضراب عام يشل البرتغال احتجاجا على الخطط الحكومية التقشفية


البرتغال

إضراب عام يشل البرتغال احتجاجا على الخطط الحكومية التقشفية

امام مبنى البرلمان البرتغالي في العاصمة لشبونة تدافع المئات من العمال مع شرطة مكافحة الشغب مساء الخميس ادى الى اعتقال سبعة اشخاص وجرح شرطي واحد، بعد يوم من الاضراب العام دعت اليه نقابتان عماليتان كبريان شل جميع مرافق البلاد الحيوية وعطل حركة النقل البري والجوي وتسبب بشلل في قطاعات عديدة.

وصاحب الاضراب خروج الآلاف في مسيرات حاشدة تنديدا بالسياسة التقشفية القاسية التي تنتهجها الحكومة لقاء منحها قروضا مالية خارجية تؤدي الى افقار المواطنين وتزيد من بؤس المعدمين.

وطال الاضراب المدارس وعمال النظافة كما قطاع الصحة الذي لم يتخلف عن هذه الاحتجاجات بسبب خفض نفقات الدولة.

هذه الاحتجاجات التي تُعد من بين الأهم في البرتغال خلال العقود الأربعة الأخيرة تُعتبر بطاقة حمراء للحكومة للكف عن إفقار الشعب كما انها تزامنت مع تخفيض مؤسسة “فيتش” للتصنيف الائتماني للبرتغال.