عاجل

تقرأ الآن:

مئات الآلاف في ميدان التحرير يرفضون الجنزوري ويطالبون بتسليم السلطة للمدنيين


مصر

مئات الآلاف في ميدان التحرير يرفضون الجنزوري ويطالبون بتسليم السلطة للمدنيين

مظاهرات حاشدة في ميدان التحرير وفي عدة مدن مصرية للمطالبة بتنحي المجلس العسكري الذي يقود البلاد منذ سقوط مبارك في جمعة “الفرصة الأخيرة” غير آبهين بتعيين المجلس العسكري كمال الجنزوري رئيسا للحكومة خلفا لعصام شرف المستقيل.

المحتجون طالبوا بتسليم الحُكم لحكومة إنقاذ وطني مدنية وبوجوه جديدة تتوفر فيها المصداقية، وحاولوا سد المنافذ المؤدية إلى مقر رئاسة الحكومة لمنع الجنزوري من دخوله.

الإمام الأكبر لجامع الأزهر أعلن تأييده لمطالب المحتجين في ميدان التحرير، وقد انضم إليهم بعض أعوان الأمن، بينما تجمَّع حوالي خمسة آلاف شخص في حي العباسية في القاهرة هاتفين بحياة المشير حسين طنطاوي دعما للمجلس العسكري.

حكومة الجنزوري لن تباشر مهامها قبل الانتخابات التي قرر المجلس العسكري أنها ستُجرى على مدى يومين لكل دور بدلا من يوم واحد ابتداء من يوم الاثنين والتي يُنتظر أن تكون فيها جماعة “الإخوان المسلمون” أحد الفائزين الأساسيين.

لكن تعيين الجنزوري يفقد معناه إذا لم يشكل حكومته قبل الانتخابات، لأن الصناديق ستُفرز حكومة جديدة منتخبة لا مكان فيه للجنزوري المُعيَّن من طرف المجلس العسكري.