عاجل

المصريون يقبلون بكثافة على المشاركة في الانتخابات التشريعية التي انطلقت امس الاثنين و التي من المنتظر ان تمتد حتى يناير كانون الثاني المقبل.

الاقبال المكثف على مكاتب الاقتراع قد يعود وفق مراقبين الى تخوف الشارع المصري من وصول الاسلاميين او المتشددين الى السلطة و هي احزاب لا تعييها الحيلة للفوز باصوات المصريين البسطاء تقول احدى السيدات في حوار مع يورونيوز. و تضيف هذه السيدة:” انه من السهل التلاعب بنوايا هؤلاء الناس. فبعض الاحزاب الاسلامية تعمد الى اساليب ملتوية للفوز باصوات الناخبين عبر استغلال تدين بعضهم حيث سرعان ما يستجيبون لشعارات هذه الاحزاب.”

فيما تقول اخرى “ان هناك مدا جديدا يريد ان يعيد مصر الى القرون الوسطى.”

هل سينجح الاسلاميون في الفوز بهذه الانتخابات هو التساؤل الذي يشغل بال الكثير من المصرين حيث تتواصل اليوم الثلاثاء العملية الانتخابية في تسع محافظات كما ستنظم الانتخابات في المحافظات الاخرى حتى شهر كانون الثاني يناير المقبل.