عاجل

تقرأ الآن:

الأسد: لا توجد حكومة تقتل شعبها الا اذا قادها شخص معتوه


سوريا

الأسد: لا توجد حكومة تقتل شعبها الا اذا قادها شخص معتوه

لنحو تسعة اشهر وما يزال النظام السوري بجيشه وامنه وشبيحته يقوم بقتل المناهضين له بذريعة ان المتسببين بالفوضى والتخريب بحسب تعبير النظام هم من الجماعات الملسحة المدعومة خارجيا. الرئيس السوري بشار الاسد نفى في مقابلة مع شبكة “اي بي سي” الامريكية ان يكون اصدر اوامره بقتل المتظاهرين. الامم المتحدة قدرت ان اكثر من اربعة آلاف شخص قتلوا منذ بدء الاحتجاجات في آذار الماضي والمطالبة باسقاط النظام.

“لم نقتل شعبنا، لا توجد حكومة في هذا العالم تقتل شعبها، الا اذا قادها شخص معتوه، بالنسبة لي، اصبحت رئيسا بسبب الدعم الشعبي، من المستحيل لاي شخص في هذه الدولة ان يعطي امرا بالقتل. عملت ما بوسعي لحماية الناس ومن يخدم الناس لا يشعر بالذنب، نشعر بالاسف لسقوط الضحايا، لكنك لا تشعر بالذنب عندما لا تقوم بقتل الناس”.

الجماعات الحقوقية قالت ان السلطات السورية استخدمت التعذيب والاعتقالات الجماعية في محاولة لوأد الاصوات المعارضة الاكبر والاوسع المناهضة لحكم اسرة الاسد منذ اكثر من اربعة عقود.