عاجل

أسواق المال تحبس أنفاسها قبيل القمة الأوروبية

تقرأ الآن:

أسواق المال تحبس أنفاسها قبيل القمة الأوروبية

حجم النص Aa Aa

تحبس أسواق المال أنفاسها قبيل قمة اوروبية وصفت بالمصيرية تنطلق اليوم في بروكسيل،لإخراجها من الورطة الحالية التي تسببت فيها عاصفة الديون السيادية، والتي دفعت بوكالات التصنيف الدولية ببعث إشارات سالبة أدت إلى مزيد من الاضطرابات في البورصات العالمية.

ومن المقرر أن تتركز مناقشات قادة دول الاتحاد وعددها 27 دولة، على تقرير حول التغييرات المحتملة لمعاهدة الاتحاد الأوروبي، بهدف فرض قواعد أقوى لضبط ميزانيات الدول الأعضاء في منطقة اليورو.

وبرزت على الفور خلافات داخل منطقة اليورو حول حدود التجاوب مع التهديدات التي بعثت بها ستاندرد اند بورز بخفض تصنيف 17 دولة أوروبية إذا لم يتم التوصل إلى حلول مقنعة لأزمة الديون الأوروبية بحلول مارس المقبل.

و قال رئيس الوزراء الفرنسي في تصريح خص به يورونيوز : “بما أن ستاندارد إند بورز قررت وضع مجموع دول منطقة اليورو تحت المراقبة،أعتبر الأمر رسالة إلى رؤساء الدول و الحكومات في المنطقة لإيجاد حلول سريعة بهدف وضع إصلاحات تؤدي إلى حوكمة فعالة لمنطقة اليورو،و دفعها للتحرك سريعا…في اعتقادي أن مؤسسة التصنيف الإئتماني وضعتنا أمام تحدي علينا مواجهته خلال القمة الأوروبية”.

لكن الكثير من العقبات تواجه الجهود الأوروبية فبالإضافة إلى استمرار تردي الأوضاع الاقتصادية، هددت بريطانيا بإعاقة أي تغيرات مقترحة لمعاهدات الاتحاد الأوروبي قد تخفق في حماية مصالحها خلال القمة التي تستمر حتى غد الجمعة.