عاجل

تقرأ الآن:

تنظيم فوضوي يتبنى محاولةَ استهداف محافظ مصرف "دويتشه بنك" برسالة مفخخة


ألمانيا

تنظيم فوضوي يتبنى محاولةَ استهداف محافظ مصرف "دويتشه بنك" برسالة مفخخة

بعد تأكيد الشرطة الألمانية محاولةَ استهداف محافظ مصرف “دويتشه بنك” يوزيف آكرمان برسالة مفخخة، تنظيمٌ يطلق على نفسه اسمَ فيدراليةَ الفوضويين يتبنى هذه المحاولة في رسالة مكتوبة باللغة الإيطالية موجهة إلى المحققين الألمان. 
 
المحققون يؤكدون أن محافظ “دويتشه بنك“، أكبر البنوك الألمانية، لو فتح الرسالة المفخخة لأصيب بحروق في الوجه واليدين بسبب احتوائها على مسحوق حارق متفجر. 
 
الرسالة تم الانتباه لها في منتصف نهار الأربعاء في أحد مكاتب “دويتشه بنك”.
الشرطة تواصل التحقيق من أجل تحديد هوية الجهة التي أرسلت الطرد إلى يوزيف آكرمان الذي يُعدُّ رمزَ النظام الرأسمالي في ألمانيا. كما يثيير الموضوع اهتمام البوليس الفيديرالي الأمريكي.
 
مكاتب دويتشه بنك وفروعُها العالمية جرى تفتيشها أمس وتشديدُ المراقبة الأمنية في محيطها.
 
ستيفان بوب أحد موظفي البنك يعلق:
“سيكون هناك دائما أناسٌ يعتقدون أن مثل هذه الأساليب قد تحل المشاكل، أي بالانتقام. لكنني شخصيا لا أشعر أنني مهدد”.
 
ويقول مواطن ألماني آخر:
“السؤال المطروح هو لماذا مثل هذه التصرفات وهل ستحل المشاكل؟”
 
هذا الحادث يثير انشغالا في ألمانيا في ظل تزايد احتجاجات المناهضين للرأسمالية عبْر العالم واتهامهم قطاع المال بالتسبب في الأزمة الاقتصادية الحالية وعشية انعقاد قمة قادة الاتحاد الأوروبي في بروكسيل.