عاجل

ستة أشخاص من بينهم خمسة جنود يتبعون الكتيبة الفرنسية العاملة في اطار قوات حفظ السلام الدولية جنوب لبنان جرحوا شرقي مدينة صور، بسبب انفجار عبوة ناسفة استهدف سيارة الدورية العسكرية.

وقد وصل فريق من اليونيفيل وأطباء ومحققون يعملون بالتنسيق مع الجيش اللبناني الى مكان الحادث لاجراء كشف ميداني.

ما من جهة تبنت الهجوم الذي دانته الحكومة اللبنانية، فيما اعلنت فرنسا تصميمها على مواصلة التزامها مع قوات اليونيفيل في لبنان، قائلة ان مثل تلك الهجمات لن ترهبها.

ويثير الهجوم الخشية من عودة التوتر الأمني الى جنوب لبنان، حيث تنتشر قوات اليونيفيل التي وسعت مهامها عام ألفين وستة بموجب قرار أممي، وضع حدا للحرب الاسرائيلية على لبنان.