عاجل

روسيا: الانتخابات في زمن الفيسبوك

تقرأ الآن:

روسيا: الانتخابات في زمن الفيسبوك

حجم النص Aa Aa

أشرطة فيديو اغضبت مستخدمي الانترنت الروس. في مكتب التصويت رقم 2501 بموسكو نشاهد مسؤولا يقوم بتحركات مشبوهة. استدعي من قبل أحد المراقبين المتطوعين الذي قام بتصويره متلبسا و هو أنكر أنه ملأ ورقة اقتراع و وضعها في الصندوق.

المشاهد تناقلتها وسائل التواصل الاجتماعي و هي تعطي المصداقية على الاتهامات التي ترى بحدوث تزوير في الانتخابات الروسية التي جرت الأحد.

الثلاثاء 6 من ديسمبر خرج 5000 متظاهر إلى الشوارع بموسكو. لكن الاحتجاجات اخذت أصداء كبرى عبر مواقع التواصل الاجتماعي . لكن المتظاهرين تم إيقافهم .

الزيارات تكاثرت بالنسبة للموقع ريدوس، و هو موقع يعطي المعلومات الطازجة المثيرة للجدل.

بساحة تريومف لنايا بموسكو، مظاهرات عديدة تمكن من تصويرها المصور المحترف إيليا فارلاموف حيث أرستها عبر الشبكة العنكبوتية من خلال موقعه الشخصي.

إيليا فارلاموف

“ الناس الذين كانوا غير مهتمين بالسياسة في السابق و بعيدين عنها شرعوا في الانشغال بشؤون السياسة و اكتشفوا أن شيئا ما يسير على غير ما خطط له..و أن الحقيقة مخفية عنهم و أنهم ضللوا..لذلك راحوا يبحثون عن المعلومات عبر الأنترنت .. وبالتالي، فإن جميع المعلومات حول التجمعات، فضلا عن التقاررير تحظى بشعبية كبيرة في الوقت الراهن.فالناس يناقشون مواضيع الساعة و مهمتي هي أن أخبر قرائي بحقيقة ما يجري”

ظهور طبقة متوسطة بروسيا متدربة و متعلمة تمكن من تعبئة الجميع بمدى التتغيرات الديمقراطية والإصلاحات السياسية.

أكثر من 50 مليون مستخدم للانترنت في روسيا بمعنى ثلث السكان الذين يبحثون متعطشين عن المعلومات عبر النت و بالخصوص الموقع Radio Echo Moscou

ألكساي فنيديكتوف

“ لدينا مليونا زائر يوميا تصفحوا موقعنا في نوفمبر فقد نشرنا مواضيع عن خرق لجنة الانتخابات لحق المواطنين في الانتخاب “ .

في يوم التصويت كثير من المواقع المستقلة و المدونات الخاصة بالمعارضين التي تنشر معلومات حول التزوير تعرضت لهجوم إلكتروني .