عاجل

نشطاء كوبيون من المنفى يدعمون مواطنيهم من أجل الديمقراطية

تقرأ الآن:

نشطاء كوبيون من المنفى يدعمون مواطنيهم من أجل الديمقراطية

حجم النص Aa Aa

على بعد أميال قليلة من سواحل العاصمة الكوبية هافانا أرسى أسطول الحركة الديمقراطية القادم من ميامي، وعلى متنه عشرات الكوبيين في المنفى، وهو مكون من نحو خمس سفن صغيرة، ليطلق ركابه الألعاب النارية تأييدا لسكان الجزيرة الذين يتطلعون الى الديمقراطية.

من جانبها اعتبرت الحكومة الكوبية تحرك الاسطول عملا استفزازيا، واعتقلت عشية الاحتفال باليوم العالمي لحقوق الانسان عشرات المواطنين، من بينهم نسوة أردن مواكبة اطلاق الالعاب النارية من سفن الاسطول، فيما قام عشرات المؤيدين للحكومة برفع شعارات مناهضة للولايات المتحدة.

لكن كان من بين الكوبيين من يرحب بقدوم الاسطول.

عامل

“هذا أمر جيد لأنه لدي أيضا أفراد من العائلة هناك في الولايات المتحدة، وآمل لو كانوا ضمن الأسطول يطلقون الألعاب النارية، فيكون بإمكاني أن أجيبهم باطلاق ألعاب نارية من هنا، وبذلك يمكننا أن نتحد”.

وكانت النساء تردن تنظيم مسيرة للمطالبة باطلاق سراح المساجين السياسيين، وهن يعتزمن تجديد المحاولة لتنظيم مسيرة مرة أخرى اليوم.