عاجل

تقرأ الآن:

مقتل 20 شخصا في أعمال عنف في سوريا، واتهامٌ أممي لدمشق بارتكاب جرائم ضد الإنسانية


سوريا

مقتل 20 شخصا في أعمال عنف في سوريا، واتهامٌ أممي لدمشق بارتكاب جرائم ضد الإنسانية

11 شخصا لقوا حتفَهم منذ فجر اليوم برصاص قوات الأمن السورية و“الشبيحة” في محافظة إدلب يقول المرصد السوري لحقوق الإنسان، إضافة إلى مقتل شخصين وصفتهم دمشق بالإرهابييْن القادميْن من الحدود مع تركيا.
في المقابل، قُتل 7 من عناصر الأمن في هجوم شنه منشقون في إدلب. ويتزامن ذلك مع تأكيد المفوضة العليا لحقوق الانسان في الأمم المتحدة نافي بيلاي في حصيلة جديدة سقوط “أكثر من 5 آلاف قتيل” بسبب القمع في سوريا مطالبةً بمتابعة النظام السوري لدى القضاء الدولي بارتكاب جرائم ضد الإنسانية.
 
مارك ليالّْ غرانت سفير بريطانيا الذي الأمم المتحدة:
 
“قالت بوضوح إن عدد القتلى بلغ 5 آلاف، من بينهم عدد من عناصر الجيش السوري الذين قُتِلوا من طرف زملائهم عندما رفضوا الانصياع للأوامر بإطلاق النار على المحتجين المدنيين الأبرياء. هذا العدد من القتلى لا يتضمن الذين قُتِلوا في صفوف الجيش السوري”.
 
المفوضة العليا لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة انتقدت عدم تحرك المجموعة الدولية حيال الأزمة في سوريا، في الوقت الذي تتزايد فيه الضغوط الغربية على روسيا واتهامها بعرقلة عملية اتخاذ قرارات أممية ضد النظام السوري. وزير الخارجية الروسي نفى التهمة عن بلاده ووصفها بغير الأخلاقية داعيا إلى إدانة العنف في سوريا الصادر من طرفي الصراع على حدٍّ سواء.