عاجل

مجلس الدوما: البداية العسيرة

تقرأ الآن:

مجلس الدوما: البداية العسيرة

حجم النص Aa Aa

عشرات الآلاف من المتظاهرين نددوا بعمليات التزوير التي أعقبت الانتخابات الأخيرة و التي أدت إلى فوز الحزب الحاكم ، روسيا الموحدة. فهم يطالبون بإعادة الانتخابات.

المراقبون المستقلون صرحوا بصدقية وجود تزوير تخلل الانتخابات الروسية الأخيرة .و ما جرى هو أن لجنة الانتخابات المركزية ألغت نتائج الانتخابات عبر 21 مكتب تصويت . لكن الحركات الاحتجاجية لم تؤثر على نتائج الانتخابات العامة.

ولم يعد الحزب ممثلا ب315 نائبا كما في الدورة السابقة الأمر الذي كان سيسمح له بتعديل الدستور بدون دعم من ألاحزاب الأخرى. إلا أنه ما زال يشغل الأغلبية المطلقة بامتلاكه 238 مقعدا من أصل 450.

الرئيس دمتري ميدفيديف صرح غداة الانتخابات .

“ روسيا الموحدة منفتح من أجل تحالفات على الرغم من أن الحزب قد حصل على الأغلبية في الدوما لكن يجب أن نصل إلى تحالفات و تكتلات “ .

هذه العبارات المهدئة و التي تخفي وراءها تنازلات أيضا لم تقترح من قبل ظهور تلك الاحتجاجات لا من بوتين و لا من الرئيس ميدفيديف.

فلادمير بوتين يواجه أزمة كبيرة لم يشهدها خلال مدة حكمه فهو يعاني من انعدام مصداقيته ..و هو الذي يريد أن يعود إلى رئاسة روسيا ..منصبه القديم الذي تركه مؤقتا لدميتري ميدفيديف. ذلك ما صرح به في شهرسبتمبر الماضي، أثناء مؤتمر الحزب .

مديدفيديف يرجع رئيسا للوزراء في لعبة تبادل الأدوار لكن فوز بوتين بالرئاسة أمر لم يحسم بعد على الأقل في الجولة الأولى .