عاجل

تقرأ الآن:

ناشطات أوكرانيات يشتكين من سوء معاملة الشرطة البيلاروسية لهن


روسيا البيضاء

ناشطات أوكرانيات يشتكين من سوء معاملة الشرطة البيلاروسية لهن

ثلاث فتيات ينتمين لاحدى المجموعات النسائية الأوكرانية عرف عنهن التظاهر عاريات في الأماكن العامة، أطلق سراحهن صباح الاربعاء بعد أن احتجزن لدى الشرطة البيلاروسية في منطقة “يلسك“، حيث اجبرن على خلع ملابسهن ثم تركن عاريات في منطقة غابية، واحداهن سكب على شعرها مادة اليود ثم جرى قصه بسكين.

وكانت الشرطة اعتقلت الفتيات يوم الاثنين الماضي اثر تظاهرهن أمام مقر وكالة المخابرات البيلاروسية “كي جي بي” في العاصمة مينسك، حيث كن يسخرن من الرئيس ألكسندر لوكاشنكو الشخصية المستبدة.

اينا شيفشنكو – ناشطة في منظمة نسائية

“لقد لبسنا ثيابنا ثم أمرونا بخلعها، أمرونا بالانحناء وطأطأة الرؤوس…”

أوكسانا شاشكوف – ناشطة في منظمة نسائية

“لقد استعملوا قوتهم البدنية للقيام بذلك”

اينا شيفشنكو – ناشطة في منظمة نسائية

“أمرونا بخلع ملابسنا…”

أوكسانا شاشكوف – ناشطة في منظمة نسائية

“كانت تلك اللحظة الأكثر رعبا لأننا اعتقدنا أنهم سيغتصبوننا، وكانت تصرفاتهم تظهر بأنهم كانوا يريدون ذلك، لقد ضربونا بالعصي وأجسامنا تحمل آثارا لذلك”.

وكانت الفتيات تحملن على اجسادهن رسوما ساخرة للوكاشنكا لحظة تظاهرهن أمام “كي جي بي“، فيما رفعت احداهن بلوحة تطالب باطلاق سراح المساجين السياسيين.

والمعروف عن السلطات الاوكرانية أنها تسمح الى حد كبير للناشطات في جمعيات نسائية بالتظاهر عاريات الصدور في كييف للتعبير عما يرونه ظلما سياسيا أو انتهاكا اجتماعيا او استغلالا للنساء، وذلك قبل أن يحتجزن لوقت قصير ثم يطلق سراحهن، ولكن الحال في أوكرانيا يبدو مختلفا عما هو في بيلاروسيا.