عاجل

تقرأ الآن:

بابا الفاتيكان يُحَيِّي مسيحيي العالم ويدعو إلى "التضامن" مع المعذَّبين في الأرض


الفاتيكان

بابا الفاتيكان يُحَيِّي مسيحيي العالم ويدعو إلى "التضامن" مع المعذَّبين في الأرض

في هذا اليوم الدافئ على غير العادة، وبمناسبة أعياد الميلا التي تحتفل بها الأمم المسيحية، حيا البابا بينيديكتوس السادس عشر عشرات آلاف المؤمنين، الذين تجمعوا في ساحة سان بيار في الفاتيكان قادمين من كل جهات العالم، بخمسٍ وستين لغةً خلال كلمته التقليدية إلى “أهل المدينة والعالم” في مثل هذا اليوم من كل عام.

البابا بينيديكتوس السادس عشر دعا من شرفة بازيليكا سان بيار إلى ما وصفه بـ: “التضامن” مع شعوب القرن الإفريقي ووقف حمام الدم في سوريا وانخراط “جميع أطياف” مجتمعات الشرق الأوسط في بناء مستقبلها على حد قوله.

كما دعا إلى استئناف الحوار بين الفلسطينيين والإسرائيلين في الأرض التي شهدت ميلاد السيد المسيح.

البابا قال:

“نوجه دعواتنا إلى الرب عساه يُنقذ البشرية المنكوبة بنزاعات متعددة مازالت تُدمي الكوكبَ بأسره”.

لكنه لم يتطرق للتفجير الذي تعرضت له كنيسة في منطقة أبوجا في نيجيريا قبل ساعات الذي أوقع 27 قتيلا على الأقل وعشرات الجرحى والذي تبنته جماعة “بوكو حرام” ذات التوجه الإسلامي.

وفيما تطرق لقارة آسيا وحيا بوادر الانفتاح الديمقراطي في بيرمانيا، أغفل البابا بينيديكتوس السادس عشر أمريكا الجنوبية في كلمته رغم أن هذه القارة تتضمن أكبر عدد من الكاثوليك في العالم.