عاجل

بعد عشرة أيام من الفيضانات الضخمة التي اجتاحت جنوب الفيليبين ما فتأت حصيلة الضحايا ترتفع, حيث بلغ عدد القتلى وفق السلطات الفيليبينية اكثر من الف قتيل و مثلهم من المفقودين. وقد تم العثور في الساعات الماضية على حوالي مئتي جثة لمفقودين جرفتهم السيول. جثث العديد من الضحايا لا تزال عالقة في الاوحال ورائحة الموت تنبعث من اكثر من مكان في المناطق المنكوبة. سلطات مانيلا تتوقع ان يرتفع عدد القتلى الى الالفي قتيل معظمهم قضى نحبه في جزيرة ميندانا و مدينتي كاغيان دي اورو و ايليغان.و كانت العاصفة الاستوائية واشي ضربت السواحل الجنوبية للفيليبين بين السادس عشر و الثامن عشر من الشهر الجاري مما تسبب في وقوع فيضانات ضخمة ادت اضافة الى الخسائر البشرية الى دمار هائل لحق بالمباني و المساكن حيث دمر اكثر من عشرة الاف منزل و لا يزال اكثر من خمسة و خمسين الف شخص في مراكز استقبال حيث سيتم ايواؤهم لاحقا في خيام خصصت للغرض باتنتظار إعادة بناء منازلهم التي دمرتها العاصفة.