عاجل

شجار اندلع بين حوالي مائة قسيس اشتبكوا بالمكانس، عندما كانوا ينظفون كنيسة المهد في بيت لحم، استعدادا لعيد ميلاد المسيح بالنسبة للاورثودوكس في السابع من يناير المقبل.

وكانت اشتباكات وقعت في السابق، بين الطوائف التي تدير الكنيسة بسبب دخول إحداها مجال الطرف الآخر دون استئذان.

الشرطة الفلسطينية تدخلت لفض الاشتباك، لكنها لم تعتقل أحدا.

وتعد الكنيسة التي مضى على بنائها نحو سبعة عشر قرنا من أقدس المواقع المسيحية، وهي تحتاج الى الترميم، لكن الطوائف التي تدير الموقع لم تتفق، بشأن الطرف الذي يتعين عليه القيام بالصيانة.