عاجل

ثلاثة انفجارات تهز مدينة مايدوغوري المضطربة في شمال شرق نيجيريا مباشرة بعد صلاة الجمعة، الإنفجارات وقعت في مناطق على مقربة من احد المساجد ولم تتسبب في وقوع قتلى، حسب مصادر من الجيش، لكنها أثارت الهلع في صفوف المصلين، الذين كانوا يغادرون المسجد، بعد آداء صلاتهم الجماعية.

الانفجارات تأتي بعد سلسلة هجمات، تخللت احتفالات عيد الميلاد، مسفرة عن مقتل تسعة وأربعين شخصا، معظمهم في انفجار قرب كنيسة كاثوليكية في منطقة محاذية للعاصمة ابوجا.

ووجهت اصابع الإتهام الى جماعة بوكو حرام الإسلامية، التي نفذت ايضا سلسلة هجمات في شمال شرق البلاد.

احداث العنف هذه، اثارت مخاوف من عمليات انتقامية متبادلة، قد تتحول الى صراع طائفي بين مسلمي ومسيحيي نيجيريا.. الآلاف من السكان نزحوا عن مدينة مايدوغوري، خشية قيام جماعة بوكو حرام بتنفيذ مزيد من الهجمات وهربا من الحملات العسكرية في المنطقة والتي اتهم فيها الجنود بقتل مدنيين وحرق منازلهم عقب أحداث العنف الأخيرة.