عاجل

واستمر غضب أكراد تركيا ضد الحكومة حيث اشتبك العشرات من الاكراد بمدينة هكاري جنوب شرق تركيا مع الشرطة وقذفوها بالحجارة والطوب والعصي، خلال مظاهرة مناهضة للقصف الجوي للجيش التركي الذي استهدف قافلة عند الحدود مع العراق واوقع خمسة وثلاثين قتيلا من القرويين الذين ينشطون في مجال التهريب، ظن الجيش انهم من مسلحي حزب العمال الكردستاني.

الشرطة استخدمت قنابل الغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه ضد الغاضبين دون ان يصاب احد من الطرفين.