عاجل

تقرأ الآن:

بيونغ يونغ: لن نغيِّر سياستنا تجاه سِيول، وسننتقم من المُحرِّضين على التمرد


كوريا الشمالية

بيونغ يونغ: لن نغيِّر سياستنا تجاه سِيول، وسننتقم من المُحرِّضين على التمرد

غداة استلام كيم جونغ أون السلطة بعد وفاة والده كيم جونغ إيل وتشييع جنازته الضخمة، كوريا الشمالية تعلن أن على كوريا الجنوبية ألا تتوقع أيَّ تغيير في سياستها تجاهها، وتستبعد إمكانية مباشرةِ حوارٍ بين البلدين.بيونغ يونغ بلَّغتْ هذه الرسالةَ إلى مَن وصفتهم بـ: “الحمقى في العالم” و“الدُّمَى في كوريا الجنوبية” في بيان صادر عن لجنة الدفاع الوطني الكورية الشمالية التي تُعدُّ أقوى هيئة في البلاد.
وقالت مقدمة الأخبار في قناة تلفزيونية محلية مهددةً:
“إن بحر دموع شعبنا وجيشنا، التي سالت كالدماء، سيقضي على المتمردين ليتحول إلى بحر الانتقام الذي سيحرق المتمردين واحدا واحدا. إن أصوات البكاء ستتحول إلى دوي أصوات الرصاص الذي سيزلزل الأرض تحت أقدام الدُّمَى”.
بيونغ يونغ وصفت رئيس الحكومة الحالية في سيول لي ميونغ باك بـ: “الخائن“، وتوعدت بالانتقام من كوريا الجنوبية بسبب دعوات إلى التمرد ضد النظام الشمالي وجهتها بعض الأطراف من سِيول إلى الكوريين الشماليين، وأيضا لعدم السماح بالمشاركة في جنازة كيم جونغ إيل إلا لوفدين كورييْن جنوبييْن.