عاجل

تقرأ الآن:

ولاية أيوا.. بداية رسم ملامح مرشح الجمهوريين للرئاسة


الولايات المتحدة الأمريكية

ولاية أيوا.. بداية رسم ملامح مرشح الجمهوريين للرئاسة

تبدو ولاية ايوا الريفية كحصان اسود من يمتطيه يحمله الى مواقع متقدمة في سباق الرئاسة للبيت الابيض، المصوتون في ايوا في مجالس الناخبين “كوكوس” سيحددون في طقوس خاصة من من المرشحين الستة عن الحزب الجمهوري سيمضي قدما ويواصل المشوار الى واشنطن.

أيوا في الوسط الغربي للولايات المتحدة هي الاختبار الاول في موسم انتخابات الرئاسة لاختيار مرشح الجمهوريين لمواجهة الرئيس الديمقراطي باراك اوباما.

المرشحون الجمهوريون ميت رومني ورون بول وريك سانتوروم يتقدمون المرشحين الستة، امضوا اوقاتا طويلة في ايوا الولاية الاكثر تدينا وريفية لاستمالة الناخبين في الثلاثاء المصيري، يقومون بمجهودات اخيرة للفوز بأصوات المترددين او الذين لم يحسموا امرهم بعد.

المجالس الانتخابية ستشمل مئة وعشرين الفا من سكان ايوا يلتقون في الكنائس والمنازل والمدارس وسينتخبون ثمانية وعشرين مندوبا لمؤتمر الحزب الجمهوري الذي سينعقد في آب المقبل ليعلن عن مرشح الجمهوريين لسباق الرئاسة الامريكية.

آرون كاتيرسكي مراسل شبكة “ايه بي سي” يقول:

“الحزب الجمهوري منقسم، هناك المحافظون الاشتراكيون، المحافظون المثقفون، المحافظون الماليون ان شئت، لا وحدة بين المرشحين، ولا يبرز بينهم احد يجمعهم تحت مظلة واحدة ويمضي بهم الى الحملة ضد الرئيس اوباما”.

حملات الجمهوريين تنطلق، واوباما يهبط بطائرته عائدا من عطلة الاعياد الميلادية ليبدأ رحلة من العمل الشاق امام الجمهوريين الذين يتطلعون الى العودة الى البيت الابيض.