عاجل

عاجل

اخر نتائج تمهيديات ايوا

تقرأ الآن:

اخر نتائج تمهيديات ايوا

حجم النص Aa Aa

الناخبون الجمهوریون في ولاية ايوا قاموا بالخطوة الانتخابية الاولى و صوت واحد و عشرون الف ناخب في التكتلات الانتخابية و طردوا ثلاثة مرشحين ووضعوا مرشحين في الواجهة .

ميت رومني تقدم على منافسه ريك سانتروم فقط بثمانية اوساط ، عامل لا يخلو من المفاجئات الكثيرة .

ميت رومني احتفظ بمنصبه كمميز لدى الجمهوريين لكنه لم يتخطى الخمسة و العشرين في المئة ، لان القاعدة الجمهورية اليمنية لم تقدم ثقتها الكاملة للمرشحين .

من ايجابيات رومني هو انه رجل اعمال ناجح يفكر برفع المستوى المالي للبلاد .

فيما تحول ريك سانتروم من وضعية المدعي الى المفضل لدى المسيحيين .

يعرف عنه انه محافظ و متطلب، لا يملك المال لاطلاق حملته الانتخابية

اما الرجل الثالث الذي تصدر الاتنتخابات التميدية الامريكية فهو رون بول ، ستة و سبعون عاما . تتلخص فلسفته بالحرية الشخصية . خطاب يغوي الكثيرين .

المرحلة المقبلة من السباق الى البيت الابيض ستكون في نيو هامشير ، ولاية

يتجه الناخبون فیها للتصويت لميت رومني .

“ في عمق التمهيديات الامريكية “ مع الاستاذ الجامعي جيفري فريدين .

معنا السيد جيفري فريدين استاذ العلوم السياسية في جامعة هارفرد ، للوقوف على نتائج الانتخابات التمهيدية في ولاية ايوا الامريكية .

يورو نيوز : اهلا بكم استاذ فريدن . كيف تقيمون التقدم الذي احرزه رومني ؟

خاصة ان تمهيديات نيو هامشير ستكون خلال الاسبوع المقبل و سنشهد بعدها احتفال الجمهوريين خلال التي بارتي .

فريدن : “ اعتقد اننا على الطريق السليم . بالطبع ما حدث في ايوا يبشر بالخير لمستقبل رومني . ايوا ولاية فيها الحزب الجمهوري و الكثير من المحافظين اكثر من الحزب الديمقراطي و لعل قدرة رومني على الفوز و لو كان فوز بفارق ثمانية اصوات تحمل البشائر له و لقدرته على جذب الجمهوريين المحافظين “ .

يورو نيوز : من جهة اخرى ، يبدو ان رومني لم تلهمه حماسة الجمهوريين و لم يحصل الا على خمسة و عشرين في المئة في استطلاعات الرأي . هل تعتقدون ان رومني سيكون مرشحا ؟

فريدين : “ بالطبع نعم . و هذا لا يشكل مشكلة للحزب الجمهوري . رومني شبه متأكد من انه المرشح الوحيد للحزب لكنه لا يثير حماسة الناخبين مقارنة بالمرشحين الاخرين . جناح اليمين هو ما يلجأ اليه المناضلون و حتى و لو كانوا غير متحمسين لرومني غير انهم مستعدون للعمل معه خلال الانتخابات العامة .

ايضا الحزب الجمهوري لا يواجه الكثير من المشاكل ، مشكلته الاساسية هي ان مرشحيه من المحافظين لا يملكون فرصة الفوز امام اوباما . رومني ليس من الوسط و لا يلهم المناضلين المحافظين و هذه مشكلة اساسية لدى الحزب الجمهوري “ .

يورو نيوز : كيف تفسرون عدم تعرض رومني لاية هجمات اعلامية سيئة قبيل التكتلات في ايوا ؟

فريدين : “ الانتخابات التي نشهدها خلال الفين و اثني عشر ستكون الاهم و اذا لم ينجح فيها الجمهوريون ستكون النهاية مأساوية ، انه مفترق خطير تجتمع من حوله مصلحة الدولة و هنا نسأل لم الانتقادات الساسية لم تطال كافة مرشحي الحزب الجمهوري .

يورو نيوز : شكرا جزيلا سيد فريدين ، استاذ العلوم السياسية في جامعة هارفرد على افكارك النيرة . موعدنا يتجدد بعد نيو هامشير . الى اللقاء .

.