عاجل

عاجل

طالبان تخطو خطوة أولى نحو المشاركة في مفاوضات سلام

تقرأ الآن:

طالبان تخطو خطوة أولى نحو المشاركة في مفاوضات سلام

حجم النص Aa Aa

حركة طالبان تعلن إستعـدادها لفـتح مكتب سياسي يمثلها خارج أفغانستان، للمشاركة في مفاوضات سلام. هذه الخطـوة تعد الأولى من جانب هذه الحركة المتطـرفة في هذا الإتجاه بعد عشر سنوات من النزاع مع حكومة كابول والحلف الأطلسي.
وقد تم التوصل إلى إتفاق مبدئي حول هذا الموضوع مع عدد من المحاورين مثل قطر حيث أعلنت طالبان في بيان نشـر على موقع تستخدمه الحركة، رغبـتها في فتح قناة إتصال، شرط إطلاق سراح معتقلي طالبان بقاعدة غوانتانامو في كوبا.
فكرة فتح مكتب إتصال مع طالبان في دولة محايدة لتسهيل إجراء محادثات سلام كانت قد طرحت مرات عدة في ألفين وأحد عشر. وقد اقترحت كل من تركيا و السعودية وقطر لإستقباله،. الناطقة بإسم اليبيت الأبيض قالت:
“ لن تتفاوض على إتفاق سلام لإنهاء الحرب. رأينا في كثير من الحالات الأخرى للصراع أنّه يجب أن تمتلك خطاباً سياسياً إذا كنت تنوي بدء حوار سياسي “.
وبذلك تكون الكرة قد أصبحت في ملعب واشنطن التي تقود قوة إيساف في أفغانستان وتدعو بإصرار منذ أكثر من عام إلى فتح مفاوضات سلام. إلاّ أنّ طالبان رفضت أيّ مفاوضات طالما لم يغادر جنود القوة الدولية الأراضي الأفغانية.
وبعد طرد حركة طالبان من السلطة في نهاية ألفين وواحد، لم ينجح الغربيون في لجم تصاعد أنشطتها تدريجيا في أقسام كبيرة من أفغانستان مستفيدين من ضعف الحكومة المركزية. ويبدو ان الحلف الاطلسي عاجز عن التغلب على المتمردين بشكل نهائي رغم رفع عديد قواته في ألفين وعشرة إلى مائة وثلاثين ألف جندي.