عاجل

تقرأ الآن:

الحكم بحق "شيفرون" بأضخم غرامة في تاريخ الحقوق البيئية


الإكوادور

الحكم بحق "شيفرون" بأضخم غرامة في تاريخ الحقوق البيئية

محكمة في الاكوادور أكدت حكما يدين مجموعة شيفرون النفطية الأمريكية، ويطالبها بدفع غرامة مالية بنحو أربعة عشر مليار يورو، بعنوان جبر الاضرار المادية والمعنوية الناجمة عن تسبب الشركة في تلوث غابة الأمازون، والاضرار بصحة من تقدموا بالشكوى، جراء الالقاء بنفايات نفطية في حفر، ما ادى الى تلوث التربة والمياه.

وكانت المحكمة تطالب بنصف المبلغ في شباط فبراير الماضي، لكنها ضاعفته لأن شيفرون لم تقدم اعتذارا علنيا، مثلما هو منصوص في الحكم الأصلي.

من جانبها اعتبرت شيفرون قرار المحكمة غير شرعي، مشيرة إلى أنها بدأت اجراء قانونيا في محكمة نيويورك الفدرالية، ضد ممثلي المشتكين من محكمة “لاغو أغريو“، على خلفية تجميع اثباتات مخالفات، وملفات فساد.

وكان حوالي ثلاثين ألف شخصا من سكان محافظة “سوكومبيوس” تقدموا بالشكوى ضد شيفرون، لما قامت به شركة تكساكو للنفط الراجعة بالنظر الى شيفرون، والتي استفادت من امتياز عملت بمقتضاه على مساحة تمتد على مليون هكتار، في الفترة الممتدة بين أربعة وستين وتسعين من القرن الماضي.

وهذه هي أضخم غرامة في تاريخ القوانين التي تحمي البيئة، متجاوزة الغرامة التي فرضت على “اكسون موبيل“، لتسببها في البقعة السوداء في ألسكا عام تسعة وثمانين.