عاجل

تقرأ الآن:

خبراء يدعون الى تقنين الموت الرحيم في بريطانيا


المملكة المتحدة

خبراء يدعون الى تقنين الموت الرحيم في بريطانيا

الموت الرحيم موضوع نقاش دائر هذه الأيام في بريطانيا، حيث يتساءل الناس إذا كان يتعين على بلادهم تغيير قانونها في هذا الشأن، لمساعدة أشخاص في مراحل متقدمة من المرض، وهم يشرفون على الموت.

هذا الأسبوع قرر زوج هذه المرأة وضع حد لحياته، بعد أن استفحل به المرض، وقد ساهمت الزوجة في إعداد الجرعة الحاسمة لموت الزوج.

سوزن ماك آرثر – زوجة لشخص قرر وضع حد لحياته

“لا زلت أشعر بعدم الارتياح لأنني بعبارة ما تجاوزت القانون، ولكن ما قمت به كان لأجله”.

يمكن “لسوزن” أن تتفادى تحقيقا مع الشرطة، إذا تغير قانون يخص مثل هذه الحالات في بلدها.

إحدى الهيئات المستقلة من الخبراء في بريطانيا أعدت تقريرا لتغيير القانون، بهدف مساعدة الناس على الموت الرحيم، فالقانون الحالي يمنع مساعدة المرضى على الانتحار، رغم أن الدعاوى في هذا الشأن نادرة.

لورد فالكونر – لجنة المساعدة على الموت الرحيم

“أعتقد أن القانون الحالي ليس له مفعول، لأنه يجبر أناسا على موت أحادي أو مبكر، ولا يحمي الضعفاء”.

لكن من يرفضون تعديل القانون يحذرون من خطورة بعض الحالات.

د. بيتر ساوندرز – مناهض لعمليات الموت الرحيم

“هناك أناس ضعفاء، وأناس معاقون، وهناك محبطون من كبار السن أو هم مرضى يشعرون تحت الضغط برغبة في إنهاء حياتهم حتى لا يكونوا من الناحية النفسية أو المالية عبئا على غيرهم “.

من جانبها رفضت الجمعية الطبية البريطانية المشاركة في تقرير لجنة المساعدة على الموت الرحيم، في وقت اعتبرت انتقادات عمل اللجنة عملا منحازا.