عاجل

تدريس وسائل الاعلام

تقرأ الآن:

تدريس وسائل الاعلام

حجم النص Aa Aa

وسائل الإعلام تؤثر على الكثير من الشباب، ولكن القلة منهم فقط تعرف هذه الصناعة المتنوعة. سنذهب الى فرنسا وهايتي والولايات المتحدة للتعرف على كيفية اتقان الطالب انتاج البرامج الاذاعية او كيف يصبح ممثلا.

معهد لوميير: قراءة الصور

السينما هي فن رواية القصص من خلال الصوت والصورة. لكنها تقنية تحتاج الى

مهارة كبيرة . المكان الأفضل لتدريسها، من الألف إلى الياء، هو معهد لومبير في مدينة ليون في فرنسا، مهد صناعة السينما.

في معهد لوميير في ليون، اخترع الأخوان لوميير السينما.

حاليا، الطلاب ياتون اليه للتعرف على اللغة السينمائية التي شهدت تطورا كبيرا منذ مئة عام. ستون طالبا سيتعلمون” قراءة فيلم”: سيرون كيف توضع الخطة وكيف ستربط الأحداث لتقديم المشاهد للجمهور.. فالمشهد السمعي-البصري يتألف من عشرة بنود تقريبا هي : الضوء والديكور والشخصية والأزياء والحركة والموضوع والموسيقى والضوضاء والحوار…وغير ذلك. على الطلاب اكتشافها لأنها هي التي تولد تأثيرا لا يتوقعه المشاهد. التعرف على هذه العناصر بدلا من الخضوع لتأثيراتها، اننا نقدرها لأننا نقدر قيمة كل عنصر منها.

الطلاب بامكانهم الان ان ينظروا الى وساائل الاعلام والإنترنيت بطريقة مختلفة عن السابق.

institut-lumiere.org

*هاييتي:صوت الأطفال *

هايتي، احتلت ولفترة طويلة اهتمام وسائل الاعلام وكانت أرضا خصبة للصحفيين. الان، في هذا التقرير سنطلع على تجربة مختلفة من تجارب وسائل الاعلام. سنرافق شباب يتعلمون كيفية تحويل قضاياهم الى برامج اذاعية…

للطفل حق حرية التعبير، هذا ما تنص عليه المادة الثالثة عشر 13 من الاتفاقية الرابعة بشأن حقوق الطفل. بعد مرور أكثر من اثنين وعشرين 22 عاما على اصدار هذه الحقوق ، قررت منظمة اليونيسف في هايتي اعطاء الأطفال صوتهم في القضايا التي تتعلق بهم.

في شهر نوفمبر / تشرين الثاني الماضي، منظمة اليونسيف في هاييتي وبانوس Haïti et Panos ، وهي منظمة كاريبية تساعد الصحفيين على تغطية قضايا التنمية المستدامة، دعت تسعة اشخاص للمشاركة في ورشة عمل تدريبية اذاعية لمدة أسبوع، في Port-au-Prince.

فعمل تحقيق، اختيار الموضوع واستخدام صوتهم في الراديو والكلمات الخاصة بهم، والتعبير عن انفسهم وعن المشكلة والطلب من الكبار ومن المسؤلين الاجابة على الاسئلة المتعلقة ببعض المشاكل الموجودة في مجتمعك، كل هذا في حد ذاته، يمكن ان يكون حيويا ويمنح السلطة للشباب. بمساعدة بعض المعدات السمعية الأساسية، تمكن الصحفيون من بث قصص حول المياه الصالحة للشرب والعناية الطبية والتعليم وحماية الطفل والعنف الجنسي ضد الشباب. وبثت الإذاعات الوطنية في هايتي قصص هؤلاء الاطفال.

UNICEF

  • الولايات المتحدة:اطفال يحترفون التمثيل*

الشهرة ليست حلما للكبار فقط. في نيويورك احدى اكبر مدارس السينما تهدف إلى تعليم الأطفال التمثيل من خلال تزويدهم بالوسائل التي يحتاجونها لتحقيق ذلك. ( New York Film Academy) تعطي دروسا جامعية للطلاب الكبار. اغلبهم يسجلون فيها بعد التخرج من الثانوية للتمكن من الحصول على معرفة تقنية في صناعة السينما للحصول على اول فرصة عمل للشباب الأصغر سنا. لكي يكونوا طبيعيين على الشاشة، على الآطفال ان يلعبوا بحرية. لذلك فان تعلم التمثيل امر بسيط بالنسبة لهم. يقول المعلمون ان اغلبهم يقفون بشكل طبيعي امام الكاميرا بعد اسابيع قليلة من التعليم.هناك عدة طرق للتعلم: ستة اسابيع من التعليم المكثف او خلال عطل نهاية الاسبوع ليتمكن الاطفال من متابعة دراستهم في المدرسة.

nyfa.edu

بامكانكم ان تكونوا جزءا من عالم الاعلام.

شاركونا بارائكم عبر وسائل الاعلام الاجتماعية. قبل ان نغادر ، كلمة حول المدارس في القرن الحادي والعشرين، يعتقد البعض بضرورة اتباع التقنيات الجديدة في التعليم اكثر من الطرق التقليدية.