عاجل

قيود جديدة تفرض على مستخدمي شبكة الأنترنيت في بلاروسيا.. هذه المرة عن طريق سن قانون جديد دخل حيز التنفيذ بداية من يوم الجمعة، ويقضي بمنع مؤسسات الدولة والجامعات الحكومية من زيارة المواقع الإباحية والمتطرفة.

وتفسر المسؤولة عن تزويد خدمات الأنترنيت في مؤسسات الدولة ذلك قائلة:” اذا استخدم شخص ما الأنترنيت في منزله، أو في مؤسسة تجارية و لم يكن بحاجة الى الإعتماد على مزود خدمة انترنيت حكومي، يمكنه زيارة كل المواقع التي يريدها. “

لكن المعارضة ترى ان هذا القانون يستهدف التضييق عليها، اذ انه يلزم كذلك مقاهي ونوادي الإنترنت بالإبلاغ عن زبائنها والمواقع التي يزورنها .

وكانت السلطات البلاروسية، قد اعتقلت حوالي ثلاثمائة معارض في شهر يوليو الماضي، استجابوا لنداء على المواقع الإجتماعية وخرجوا الى الشوارع، منددين بسياسة الرئيس ألكسندر لوكاشنكو الذي يحكم البلاد منذ عام 1994.