عاجل

تقرأ الآن:

كاميرون يهدد باستخدام الفيتو لمنع ضريبة التعاملات المالية


المملكة المتحدة

كاميرون يهدد باستخدام الفيتو لمنع ضريبة التعاملات المالية

أعلن رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون للمرة الاولى الاحد انه سيعرقل فرض ضريبة على المعاملات المالية على المستوى الاوروبي وذلك من خلال استخدام حق الفيتو .

الامر الذي يزيد حدة المواجهة اكبر اعضاء الاتحاد الاوربي مثل فرنسا وألمانيا.

في نفس الوقت دعا كاميرون فرنسا للمضي قدما بمفردها في فرض ضريبة على المعاملات المالية اذا أرادت ذلك.

ديفيد كاميرون قال اثناء مقابلة مع البي بي سي :“فكرة فرض ضريبة أوروبية جديدة في وقت لن تسري فيه تلك الضريبة في أماكن أخرى لا أعتقد أنها معقولة ولذا سوف أمنعها,ما لم يتفق العالم بأسره في نفس الوقت على أن نفرض جميعا ضريبة ما فاننا لن نمضي قدما في ذلك.”

لمواجهة هذه المعارضة البريطانية للضريبة كان الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي قد تعهد يوم الجمعة بالمضي في فرض ضريبة جديدة تعرف باسم “ضريبة توبين” على المعاملات المالية حتى بدون شركاء فرنسا في الاتحاد الاوروبي

قال ساركوزي بهذا الشان :“عند شراءمنزل في كل بلد في العالم يدفعون ضرائب وعندما تذهب إلى السوبر ماركت لشراء الطعام، عليك دفع الضرائب. عند القيام المعاملات المالية ، لا تدفع اي ضريبة , من يستطيع فهم هذه القاعدة؟”.

الرفض البريطاني للضريبة يأتي على خلفية مخاوف من الاضرار المحتملة التي قد تلحق بمدينة لندن المركز المالي العالمي والتي ستكون مصدر جزء كبير من حصيلة الضريبة.

بموجب الخطة تفرض ضريبة نسبتها 0.1 بالمئة على تداولات الاسهم والسندات و0.01 بالمئة على المشتقات.

الجدير بالذكر ان ساركوزي يبحث الفكرة مع المستشارة الالمانية أنجيلا ميركل عندما يجتمعان يوم الاثنين في برلين وستكون محل نقاش خلال اجتماع للمجلس الاوروبي في بروكسل يوم 30 يناير كانون الثاني.