عاجل

خمسة عشر قتيلا على الأقل وأكثر من خمسين جريحا سقطوا في العاصمة العراقية بغداد، بسبب انفجار عبوتين ناسفتين، وذلك تزامنا مع مرور جموع من الزوار الشيعة وسط العاصمة في طريقهم الى كربلاء.

وقد وقع الانفجار الأول في حي البياع، فيما وقع الانفجار الثاني في حي الشعب.

وتأتي الهجمات في ظل أسوء أزمة سياسية يشهدها العراق خلال عام، بعد أن اعلنت حكومة نوري المالكي ملاحقة اثنين من الشخصيات السنية قضائيا، وهو ما يهدد مجددا باندلاع أعمال عنف طائفية.