عاجل

تقرأ الآن:

الأسد يعد باستفتاء شعبي حول الدستور الجديد


سوريا

الأسد يعد باستفتاء شعبي حول الدستور الجديد

الرئيس السوري بشار الأسد ألقى خطابه الرابع، منذ بدء الحركة الاحتجاجية في البلاد قبل نحو 10 أشهر في جامعة دمشق متهما أطرافا اقليمية ودولية بالسعي الى زعزعة استقرار سورية ومعلنا عن مواصلته مسلسل الاصلاح باجراء استفتاء شعبي على الدستور الجديد بداية اذار مارس المقبل.

بشار الأسد : لا يوجد أي أمر في أي مستوى من مستويات الدولة باطلاق النار على أي مواطن والأولوية القصوى الان والتي لا تدانيها أية أولوية هي لاستعادة الأمن الذي نعمنا به لعقود وكان ميزة لنا ليس في منطقتنا فحسب بل على مستوى العالم وهذا لايتحقق الا بضرب الارهابيين القتلة بيد من حديد.”

منذ منتصف مارس اذار المنصرم، تشهد سورية موجة من الاحتجاجات العارمة تصدى لها نظام الأسد بالقمع والعنف الدموي.نظام لايعترف الى حد الان بالأدى الذي تسبب فيه والأرواح التي أزهقت بسبب ذلك.والتي تقدر بحوالي 5000 شخص قتلوا على يد قوات الأمن.صور فيديو تنشر يوميا على الانترنت منذ انطلاق الثورة تظهر العنف الممارس ضد المتظاهرين فيما النظام يحمل المسؤولية الى المتمردين والى المجموعات الارهابية المسلحة.

بشار الأسد:“لم نغلق الباب على الحلول ولا على الاقتراحات ولن نغلق الباب على أي مسعى عربي طالما أنه يحترم سيادة بلادنا واستقلالية قرارنا ويحرص على وحدةشعبنا.”

الجامعة العربية علقت في 12 من نوفمبر المنصرم عضوية سورية فيها كما أرسلت في ديسمبر الماضي بعثة من خبراء مدنيين وعسكريين عرب لتوفير الحماية للمدنيين في البلاد بعدما فشل اتفاق بين حكومة الأسد ومجلس وزراء الخارجية العرب على وقف العنف ووضع حد للقمع، الجامعة العربية طالبت بانسحاب الجيش من المدن السورية وفتح حوار مع المعارضة.كما فرضت الجامعة عقوبات سياسية واقتصادية على سورية.

الأسد قال إن الأمر مجرد انعكاس لزمن الانحطاط العربي.وأن تجميد عضوية سورية في الجامعة “لا يعنينا من قريب أو بعيد.

بشار الأسد:“سنذهب الى الاستفتاء بعد أن تنهي اللجنة أعمالها وتقدم الدستور فنضع في الأقنية الدستورية بهدف الوصول الى الاستفتاء من الممكن أن يكون الاستفتاء على الدستور في بداية شهر أذار المقبل.”