عاجل

تقرأ الآن:

الجزء الخلفي من سفينة "رينا" يختفي تحت المياه


نيوزيلندة

الجزء الخلفي من سفينة "رينا" يختفي تحت المياه

مياه البحر تغمر ثلاثة ارباع سفينة الشحن المنكوبة “رينا“، فجزؤها الخلفي الذي انفصل عن الجزء الأمامي الأحد الماضي وعلى متنه حوالي اربعمائة حاوية من البضائع اصبح الآن تحت الماء… ما يجعل مهمة انقاذ حمولة السفينة اكثر صعوبة.

يقول أحد الغواصين:“لا يمكننا الإقتراب من السفينة الآن، فذلك يشكل خطرا كبيرا نظرا لكميات المواد الصلبة بداخلها.”

السلطات النيوزيلندية كثفت جهودها، لمواجهة تسرب نفطي جديد على الشاطئ الشرقي للبلاد . فرق متخصصة في مواجهة الكوارث النفطية ، قامت بوضع حاجز عائم لاحتواء أي تسرب نفطي جديد. كما مشطت فرق خاصة بحماية الحياة البرية الشواطئ، بحثا عن كائنات بحرية ملوثة بالنفط.

سفينة رينا جنحت قبل ثلاثة اشهر قبالة السواحل النيوزيلندية، ما ادى الى تسرب اكثر من ثلاثمائة وخمسين طنا من النفط، في مياه البحر.