عاجل

احمدي نجاد: امريكا اللاتينية لم تعد الفناء الخلفي للولايات المتحدة الأمريكية

تقرأ الآن:

احمدي نجاد: امريكا اللاتينية لم تعد الفناء الخلفي للولايات المتحدة الأمريكية

حجم النص Aa Aa

الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد في الاكوادور مع الرئيس رفاييل كوريا في آخر محطة له في جولته بامريكا اللاتينية، جولة اراد منها احمدي نجاد حشد الدعم والتاييد لبرنامج بلاده النووي ودب الامل في العلاقات مع دول لاتينية تناهض الولايات المتحدة الامريكية.
الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد يقول:
“اعلن رسميا ان امريكا اللاتينية لم تعد بتاتا الفناء الخلفي للولايات المتحدة الامريكية، حتى لو فعلت القوى الكبرى ما فعلته حتى الآن وهي مدينة لدول امريكا اللاتينية بالف عذر، والرجل الحكيم لن يقوم بنشر لائحة الاعذار السياسية كمزاعمها بشأن البرنامج ايران النووي”.
وزير الخزانة الامريكي تيم غيثنر فشل في اقناع الصين بفرض حظر على استيراد النفط الايراني لكنه نجح في الحصول على تاييد اليابان التي خفضت بمعدلات متزايدة طلبها من نفط الجمهورية الاسلامية التي قالت ان برنامجها النووي قوي وان اغتيال العالم النووي مصطفى احمد روشن لن يعطل البرنامج، الصحف الايرانية اتهمت جهازي المخابرات الامريكية والاسرائيلية بقتل روشن الا ان واشنطن نفت تورطها في عملية الاغتيال.