عاجل

فصل جديد من فصول محاكمة الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك يتواصل أمام محكمة جنايات القاهرة.

محامي الدفاع عن المتهم و في بداية مرافعته في قضية قتل متظاهرين،قال ان مندسين يمكن أن يكونوا قتلوا المتظاهرين أثناء الانتفاضة الشعبية التي اندلعت يوم 25 يناير كانون الثاني وأطاحت بمبارك بعد 18 يوما.

وكانت النيابة العامة قد أعلنت في مرافعتها ان مبارك وافق على قتل المتظاهرين معللة على ذلك بأنه لم يصدر قرارات بوقف اطلاق النار عليهم بينما “انتفض” لمقتل عشرات السائحين الاجانب في مدينة الاقصر عام 1997 وأقال وزير الداخلية في ذلك الوقت حسن الالفي.

وبدأت محاكمة مبارك وابنيه وسالم في الثالث من أغسطس اب بينما بدأت محاكمة وزير داخليته حبيب العادلي وضباط الشرطة الاخرين في وقت سابق وأحيلت قضيتهم الى الدائرة التي تنظر قضية مبارك لوحدة الموضوع.

و خارج المحكمة تظاهر العشرات من عائلات و أسر الثوار الذين سقطوا برصاص الشرطة المصري أثناء حكم مبارك مطالبين بالقصاص ممن يصفونهم بالقتلة في مقدمتهم الرئيس المخلوع