عاجل

تقرأ الآن:

إنسحاب بيري يزيد من حدة المعركة الانتخابية في صفوف الجمهوريين


الولايات المتحدة الأمريكية

إنسحاب بيري يزيد من حدة المعركة الانتخابية في صفوف الجمهوريين

ريك بيري حاكم ولاية تكساس والمرشح الجمهوري لانتخابات الرئاسة الامريكية انسحب الخميس من السباق وقدم دعمه للرئيس السابق لمجلس النواب نيوت غينغريتش الساعي بشتى السبل للفوز على ميت رومني، دعم لم يتنبأ به احد.

“اومن ان نيوت غينغريتش ذا رؤية محافظة وبمقدوره نقل التحول في بلادنا، هناك اختلافات بيننا حتمية كما في كل حملات الانتخابات، ونيوت ليس بالرائع، ومن بيننا رائع اصلا؟

انسحاب بيري شكل مفاجاة وضربة لرومني وصب في مصلحة غينغريتش الذي يواجه اتهامات جديدة من زوجته السابقة تقول انه طلب منها الاذن بما يسمى بالزواج المفتوح اي اقامة علاقات جنسية خارج نظاق الزواج مع امراة اخرى دون اعتبار ذلك خيانة.

زخم الانتخابات التمهيدية ينتقل الى ولاية ساوث كارولينا حيث يلتقي المرشحون الاربعة وهم ميت رومني وريك سانتورم ونيوت غينغريتش ورون بول في مناظرة تلفزيونية تمهيدا لانتخابات الولاية الحاسمة السبت، والحائز منهم على ترشيح الحزب الجمهوري للسباق الى البيت الابيض سيواجه الرئيس الحالي الديمقراطي باراك اوباما في تشرين ثاني نوفمبر المقبل.

ميت رومني المرشح الاكثر حظا ربما حتى الآن، مني بضربتين الخميس، اولاها انسحاب بيري ودعمه لغينغريتش، وثانيها تراجعه في انتخابات ايوا نتيجة خطا في المجالس الانتخابية اعطت افضلية لريك سانتورم الذي يعيش فرحة عارمة بعد النتائج الجيدة التي حققها حتى الآن.

“يمكننا توحيد جهودنا وحشد كل المصادر وجمعها من اجل تحقيق النجاح والقدرة على ان اكون الشخص الذي يهزم ميت رومني، لقد هزمناه في ايوا”.

استطلاعات رأي جديدة اظهرت تقدم رومني على غينغريتش بسبع نقاط فقط في ولاية ساوث كارولينا بعد ان تقدم رومني بنحو عشرين نقطة في استطلاعات سابقة.