عاجل

تقرأ الآن:

اليونان مجدداً: على مائدة الحل الأوروبي


العالم

اليونان مجدداً: على مائدة الحل الأوروبي

المفاوضات بين اليونان ودائنيها من القطاع الخاص على طاولة البحث في لقاء وزراء مالية الاتحاد الاوروبي، فلن تحصل أثينا على حزمة مساعدات جديدة الا في حال موافقة حاملي السندات من القطاع الخاص على خفض نسبتها بــ50 في المائة من قيمة الدين اليوناني في مقابل مبلغ نقدي وسندات جديدة بمواعيد استحقاق تصل لثلاثة عقود.

أما السعي لبلورة اتفاق اليوم الاثنين فهو من أجل تأمين الحصول على حزمة إنقاذ ثانية من الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي قبل العشرين من آذار/ مارس موعد استحقاق سندات أخرى.

يذكر أن جهات الإقراض والصناديق بها الجزء الأكبر من السندات اليونانية التي بحوزة القطاع الخاص بقيمة تبلغ 206 مليارات يورو. فيما تسعى أثينا إلى خفض دينها البالغ 350 مليار يورو بمقدار 100 مليار يورو عبر مطالبة الدائنين بخفض طوعي لما لديهم من سندات. ومن شأن التوصل لاتفاق معهم أن يفتح الباب أمام حزمة إنقاذ ثانية بقيمة 130 مليار يورو.