عاجل

تقرأ الآن:

الجنائية الدولية تدين أربعة كينيين في أعمال العنف التي شهدتها كينيا في 2007


العالم

الجنائية الدولية تدين أربعة كينيين في أعمال العنف التي شهدتها كينيا في 2007

المحكمة الجنائية الدولية تعلن عن وجود مبررات جوهرية، تدفع للإعـتقاد بأن أربعة سياسـيين كينيين مسؤولون قضائيا، على المشاركة بشكل غير مـباشر في جرائم قـتل وترحيل سكان قسرا، والاغتـصاب والاضطهاد، وأعمال غير إنسانية، ما يفـتح المجال أمام محاكمتهم.

هذه السيدة تقول: “ كنت أنتظر هذا منذ فترة طويلة جداً، لأني كنت أتألم مما حدث لي من قبل، عليّ الحصول على حقوقي، وإذا لم يحدث هذا، فالأمر يعني أنّهم داسـوا على حقوقي”.

أما هذا الناشط في مجال حقوق الإنسان فيقول: “ “ لن تتحقق العدالة الكاملة إلاّ إذا تـمت إدانة الأربعة، وإنشاء محـكمة محلية للتعامل مع أولئك الذين أحرقوا الـمنازل، وقتلوا أصحابها، وشردوا الآخرين وجعلوهم معدمين”.

ويتطـلع الإدعاء إلى محاكمة مسؤولي الطرفين المتناحرين، خلال أعـمال العنف التي أعقبت إعادة انتخاب الرئيس المنتهية ولايته مواي كيباكي، في السابع والعشرين من كانون الثاني-ديسمبر ألفين وسبعة بمن فيهم نائب رئيس وزراء كينيا اوهورو كينياتا،

ووزير التعليم العالي السابق ووليام روتو.

وقتل حينها أكثر من ألف ومائتي شخص ونزح حوالي ثلاثمائة ألف آخرين على خلفية أعمال العنف.