عاجل

تقرأ الآن:

4 مرشحين للانتخابات الرئاسية الروسية من "عائلة سياسية واحدة" تدور في فلك فلاديمير بوتين


روسيا

4 مرشحين للانتخابات الرئاسية الروسية من "عائلة سياسية واحدة" تدور في فلك فلاديمير بوتين

الثري الروسي ميخائيل بروخوروف يصبح المرشح الرابع للانتخابات الرئاسية في روسيا التي تُجرى في الرابع من شهر مارس/آذار المقبل.

بروخروف رغم محاولات ظهوره كمستقل عن السلطة، يبقى محسوبا على فلاديمير بوتين لدى شرائح واسعة من الناخبين الروس.

بروخوروف قال في أعقاب إعلان قبول ترشحه رسميا من طرف لجنة تنظيم الانتخابات:

“قراراتي كنت ومازلت اتخذها بنفسي. الحقيقة موجودة لتمكيننا من تأكيد أو تكذيب الآراء أو الإشاعات. يحب الحُكمُ على الناس من خلال ما يقترحونه وما يفعلونه، إنها أفضل طريقة لمعرفة من يكونوا”.

في المقابل رفضت لجنة تنظيم الانتخابات ملف المرشح المعارض غريغور يافلانسكي بحجة أن ربع التوقيعات التي جمعها ليُقبل ترشحُه غيرُ مطابقة للشروط القانونية.

غريغور يافلانسكي له تفسير آخر لهذا الإقصاء، ويقول:

“المشكلة في هذه الانتخابات تكمن في أن المرشحين الذين سيُسجَّلون رسميا كمرشحين سيمثِّلون عائلةً سياسيةً واحدةً، وهي عائلة السلطة الحالية. الأمر بسيط، لن يكون هناك معارضون”.

بعيدا عن هذا الجدل تستعد الجمعية غير الحكومية الروسية “غولوص” لمتابعة الانتخابات الرئاسية لفضح التزوير التي قد يطرأ على عملية التصويت.

أحد مسؤولي “غولوص” يتحدث عن مضايقات وعراقيل تضعها السلطة الروسية لمنع جمعيته من النشاط بحرية:

“متطوعونا الذين نشطوا خلال الانتخابات التشريعية تمت دعوتُهم للمشاركة في ملتقيات في الجامعات وضمن جمعيات لإقناعهم بالتخلي عن النشاط لفائدة “غولوص”“.

جمعية “غولوص” وضعت خريطة إلكترونية ومشروعا تفاعليا يسمح للناس بالمساهمة في فضح التزوير الانتخابي ويصعب الاعتداء عليه من طرف القراصنة الإلكترونيين كما جرى خلال الانتخابات التشريعية الأخيرة، وذلك بفضل تعاون أكثر من 2000 متطوع.

المرشح فلاديمير بوتين، رئيس الحكومة الروسية الحالي وصاحب الحظوظ الأوفر للفوز في هذا الاستحقاق، ينوي بمشاركته في الانتخابات الرئاسية تولي رئاسة البلاد لعهدة ثالثة رغم احتجاجات المعارضة التي اتسعت رقعتها على خلفية التزوير المفترض الذي وقع خلال الانتخابات التشريعية الأخيرة.